اختتام نشاط تقييم المدربين ضمن محور نشاط برنامج المدرب الذهبي ضمن مشروع تحسين اوضاع حقوق الانسان للسجناء و الموقوفين في العراق في كل من من محاور الشمال, الوسط و الجنوب

0
790

تم تنفيذ نشاط تقييم المدرب الذهبي في الشمال و الذي يظم 8 مدربين في كل من المحافظات التالية: 3 اربيل, 3 السليمانية, و2 دهوك. تم تقييم المدربين من قبل مقيمين دوليين و ذوي كفاءة عالية و حاصلين على شهادات تدريب عالمية من قبل جهات معتبرة و معنية. قائمة المدربين في الشمال كانت تظم كل من هوشيار مالو و الذي هو رئيس منظمة مراقبة حقوق الانسان في كوردستان, سليمان رسول رئيس و مؤسس منظمة تطوير البحوث و الذي شارك من المانيا عن طريق برنامج الزوم, مصطفى خليل خوشناو و الذي هو عضو مجلس الامناء في منظمة النجدة الشعبية, و اخير و ليس اخرا شوان صابر مصطفى رئيس شبكة العدالة للسجناء

تم تنفيذ النشاط في فندق سيبان/اربيل في يومي 21 و 22 من شهر ايلول من الساعة التاسعة صباحا الى الساعة الخامسة مساءا, على غرار ساعة ونصف لكل مدرب لاقامة الجلسة التدريبية, و كانت الجلسات التدريبية موزعة على اساس 4 جلسات لكل يوم و الذي يكون بالمجموع 8 مدربين لمجموعة الشمال. و كان الحاضرين من المستفيدين عددهم 12 بالمجمل, و كان 7 منهم ذكورا و 5 منهم اناثا من مختلف المجالات المهنية كتدريسيين و حقوقيين و طلبة جامعة.

و تم تنفيذ نشاط تقييم مدربي الوسط و الجنوب معا في محافظة بغداد نظرا للظروف الامنية و السياسية التي كانت غير مساعدة للغاية لتنفيذ النشاط. تم تنفيذ النشاط في قاعة فندق اوروك لمدة اربعة ايام من يوم 26 الى يوم 29 من شهر ايلول, بتخصيص يومين لمدربي الوسط و يومين لمدربي الجنوب بوجود مدربين كفوئين و ذوي خبرة عالية و كان معظمهم المقيمين الذين قيموا الجلسات التدريبية لمدربي الشمال, باستثناء وجود المدرب الدولي و الذي لديه خبرة عالية في مجال السجون في العراق لسنوات عديدة السيد براء نجيب الحديثي. و يجدر بالذكر بأن رغم التحديات الامنية و السياسية التي جرت في بغداد من مظاهرات وتغيرات سياسية الا ان تم تنفيذ النشاط و اصرار المدربين و المتدربين على الحضور في جميع ايام التدريب.وكانت اعداد المتدربين تتراوح بين 12 الى 16 متدرب خلال الايام التدريبية من طلبة جامعيين, موظفي منظمات و اختصاصيي علم نفس و اللغة الانجليزية حاصلي على شهادة الدكتوراه, بحضور مديرة المشروع (تحسين اوضاع حقوق الانسان للسجناء و الموقوفين في العراق) لانه ظاهر احمد و قسم المراقبة و التقييم في شبكة العدالة للسجناء جيهان امير عبدالرحيم في كلا النشاطين المنفذين في الشمال و الوسط.

و كانت مواضيع الجلسات التدريبية في كلا النشاطين متعددة و متنوعة تضك كل من العمل, الرياض, التصنيف الفئوي, و التبعية الادارية للسجون و غيرها من المواضيع العديدة و المفيدة للمشاركين و المستفيدين. تم اختتام كلتا الدورتين بتوزيع الشهادات للمتدربين لحضورهم الملتزم و المميز و الفعال في الورشة و كسب خبرات عديدة في مجال حقوق السجناء و الموقوفين في العراق و اقليم كوردستان.

و الجدير بالذكر بأن الهدف من نشاط البعيد المدى لبرنامج المدرب الذهبي هو تهيئة و اعداد مدرب دولي لديه خبرات في كتابة و اعداد التقارير الدولية في مجال السجون و حقوق السجناء و تقديمها للوكالات العالمية في الامم المتحدة, و ايضا مدرب ذو كفاءة عالية و خبرة قوية في التدريب و اعداد ورشات تحتوي على زيادة الوعي العام نشر ثقافة حقوق السجناء في المجتمع و اعادة ادماجهم في المجتمع.

سيكون عدد المؤهلين من هذا النشاط 12 مدربا, يكونون مؤهلين على اساس مستوى تدريبهم و خبراتهم و شهاداتهم الاكاديمية, اضافة الى ذلك التمييز الايجابي للعنصر الانثوي. المدربين المؤهلين للمرحلة القادمة سيخضعون لمرحلة تدريبية مكثفة لمدة 10 ايام في السنة القادمة بحسب الخطة المعلنة للبرنامج في معهد الدراسات القانونية في جنيف/سويسرا.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here